انطلاق أعمال ’كيتشن نيشن‘ كأول حاضنة لمشاريع الطهي الناشئة في الإمارات

أعلنت ’كيتشن نيشن’، الحاضنة المتكاملة لمشاريع الطهي، عن انطلاق أعمالها في دولة الإمارات العربية المتحدة بهدف تشجيع المبدعين ورواد الأعمال في مجال الطهي على إثراء قطاع المأكولات والمشروبات بمفاهيمهم الفريدة.

ويشهد قطاع المأكولات والمشروبات اليوم ازدهاراً ملحوظاً في دولة الإمارات، غير أن العديد من المشاريع الناشئة في هذا القطاع لا تحظى بموطئ قدم لها في السوق بسبب نقص الموارد والخبرات وشبكات الأعمال اللازمة. وتهدف ’كيتشن نيشن’ إلى تزويد أصحاب هذه المشاريع بمنصة ملائمة لتقديم مواهبهم عبر تزويدهم بالخدمات المطلوبة ومنظومة الدعم المناسبة.

وجاءت فكرة إنشاء حاضنة لمشاريع الطهي إثر المعاناة التي عاشها رامي سالوس، المؤسس والمدير التنفيذي لـ ’كيتشن نيشن’، عند محاولته الحصول على رخصة لتشغيل شاحنة المأكولات المتنقلة التي كان قد اشتراها حديثاً. فقد كان من المستحيل تقريباً العثور على مساحة صغيرة في دبي لإطلاق عمله، وكان من غير المنطقي أيضاً لرائد أعمال ناشئ مثله أن يستأجر مساحة كبيرة. وقال سالوس بهذا الصدد: ’اشتريت شاحنة مأكولات متنقلة من الولايات المتحدة وأحضرتها إلى دبي في وقت لم يكن فيه هذا النوع من الشاحنات مألوفاً في المنطقة بعد. ومع ذلك، فقد تطلب الحصول على الأوراق الرسمية المطلوبة لتشغيلها الكثير من الوقت والتكاليف’.

ولطالما حقق مفهوم حاضنات مشاريع الطهي نجاحاً واسعاً حول العالم ولا سيما في المدن الكبرى مثل نيويورك ولندن، ولكنه لا يزال مفهوماً جديداً في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتلتزم ’كيتشن نيشن’، التي افتتحت أبوابها في ’أبراج بحيرة جميرا’، بجمع رواد الأعمال الناشئين في قطاع المأكولات والمشروبات تحت مظلة واحدة والأخذ بيدهم لاجتياز الخطوة الأولى نحو تحقيق أحلامهم. وأضاف سالوس: ’لا يمكن اعتبار ’كيتشن نيشن‘ مؤسسة خيرية بقدر ما هي مبادرة لتمكين المجتمع’.

وتتطلع ’كيتشن نيشن’ لأن تنمو وتغدو علامة تجارية رائدة عالمياً في مجال حاضنات مشاريع الطهي الناشئة.