سباق الفجيرة للجري يحظى بدعم ’أرامكس" و’شوب أند شيب‘

أعلن بنك الفجيرة الوطني الراعي الرسمي لسباق الفجيرة للجري، عن تعاقده مع شركتي ’أرامكس‘ و"شوب أند شيب" بصفتهما الراعي اللوجيستي للسباق الأول من نوعه على مستوى الإمارة، والذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، يوم الجمعة الموافق للأول من ديسمبر المقبل تزامناً مع احتفالات الدولة باليوم الوطني السادس والأربعين.

وقال بشار كيكولوف المدير العام لشركة ’أرامكس‘: "نسعى من خلال هذه الشراكة إلى ترسيخ حضور هذه الفعالية المحلية الأولى من نوعها، ضمن الأجندة السنوية لأبرز الفعاليات الرياضية على مستوى الدولة، فضلاً عن توجهاتنا لداعم وتشجيع المبادرات الرياضية التي تهدف إلى نشر الوعي الصحي ليس فقط على مستوى موظفينا وإنما على مستوى المجتمع بوجه عام".

من جانبه، أشار فينس كوك المدير التنفيذي لنبك الفجيرة الوطني: "يتمثل سعينا الدؤوب في التعاقد مع الشركات المحلية والعالمية، في سبيل تحقيق النجاح لهذا السباق الأول من نوعه، وضمان تجربة فريدة للمتسابقين من كافة الفئات العمرية لما يتضمنه من عناصر التشويق والتمتع بالمعالم الأثرية والطبيعية التي  تمتلكها الإمارة".

ووجه بنك الفجيرة الوطني دعوة لمحبي الرياضة والعائلات والأصدقاء للمشاركة في السباق، الذي سيمنحهم فرصة الاستمتاع بجمال الطبيعة التي تتميز بها إمارة الفجيرة ومعالمها التاريخية والسياحية.

وسيسهم السباق في تعريف المشاركين على تاريخ إمارة الفجيرة العريق وتراثها الثقافي الغنيّ، إضافة إلى معالمها الطبيعية من شواطئ وجبال مثل جبال الحجر، حيث سيمرّ المتسابقون بجانب معالم بارزة أخرى خلال السباق منها القلعة التي تعود إلى القرن السابع عشر ومسجد الشيخ زايد، ثاني أكبر مسجد في دولة الإمارات.

وجدير بالذكر، أن باب التسجيل مفتوح لجميع الفئات العمرية على مستوى الأفراد والعائلات والمؤسسات.