’ستيل فاب‘ ينطلق غداً في ’اكسبو الشارقة‘ بمشاركة دولية واسعة

’ستيل فاب‘ ينطلق غداً في ’اكسبو الشارقة‘ بمشاركة دولية واسعة

ينطلق (بعد غد الإثنين) في مركز اكسبو الشارقة، معرض الأعمال المعدنية "ستيل فاب 2018"، الحدث التجاري الأضخم من نوعه في مجال صناعة المعادن والصلب على مستوى منطقة الشرق الأوسط، الذي تقام فعاليات دورته الرابعة عشرة على مدى 4 أيام، بمشاركة دولية واسعة هي الأكبر في تاريخ المعرض.


وتشهد دورة ’ستيل فاب‘ هذا العام نمواً في عدد العارضين بنسبة 25% مقارنة مع الدورة السابقة وسط مشاركة 10 عارضين جدد من دول مختلفة حول العالم، وهو ما رفع المساحة الإجمالية للمعرض بنسبة 50% مقارنة بالسنة الماضية.

ويستقطب "ستيل فاب 2018" الذي يستمر لغاية 18 يناير الجاري، أكثر من ألف علامة تجارية لنخبة من أهم المصنعين والموردين العالميين إلى جانب "معرض إيسن لقص ولحام المعادن" العالمي الذي يشارك للمرة الأولى في هذا الحدث بجناج خاص في إطار مذكرة التفاهم الموقعة مؤخراً بين اكسبو الشارقة وشركة "ميسي إيسن" الألمانية.

كما يشهد المعرض مشاركة عدد من الدول الرائدة في مجال صناعة الصلب واللحام والمعادن من أبرزها إيطاليا وتايوان وتركيا وألمانيا والهند والصين إلى جانب عدد من الشركات الإماراتية، بالإضافة إلى معرض "شويسن وشنايدن" الذي يعد واحداً من أكبر التجمعات الأوروبية للحام والقطع والتشطيب، ورابطة "إيتا" التي تُعتبر إحدى أضخم الجمعيات العالمية المتخصصة في صناعة الأنابيب وذلك للمرة الثانية على التوالي.

منتدى ستيل فاب للمصنعين
وقال سيف محمد المدفع الرئيس التنفيذي لمركز إكسبو الشارقة، إن معرض ’ستيل فاب‘ شهد زيادة في عدد زواره بنسبة 25% خلال الأعوام العشرة الماضية، مستفيداً من النمو الاقتصادي المتسارع في دولة الإمارات وخاصة بعد الإعلان عن نجاح دبي باستضافة "اكسبو 2020".

وأضاف المدفع أن المعرض يهدف لتلبية الاحتياجات الكاملة لصناعة الصلب في المنطقة، حيث يعرض كافة متطلبات صناعة الصلب التي تتضمن مجموعة كاملة من الألات والأجهزة والمعدات مثل آلات الليزر وقطع البلازما وآلات الضغط واللكم وآلات التصنيع باستخدام الحاسب الآلي ومعدات اللحام وغيرها.

وأشار المدفع إلى أن "ستيل فاب 2018" سيشهد إقامة "منتدى ستيل فاب للمصنعين" تحت رعاية غرفة تجارة وصناعة الشارقة ومركز إكسبو الشارقة، حيث توفر الغرفة مساحة مخصصة للمنتدى، وسيكون باب الانتساب مفتوحاً لجميع مصنعي المعادن وشركات الهندسة في الشرق الأوسط، مما يسهل عقد اجتماعات سنوية أو نصف سنوية لمناقشة تقنيات الصناعة بين أعضاء المنتدى.

ويهدف المنتدى إلى تسهيل المحادثات العلمية المتخصصة والندوات حول الموضوعات الفنية الهامة، ووضع حلول للتحديات العامة والمستقبلية في مجالات صناعة المعادن مع وضع المعايير وتطبيق أفضل الممارسات، بالإضافة إلى تسهيل عملية القياس لرفع مستوى هذه الصناعة في الشرق الأوسط مع تقديم مؤشرات رئيسية وتحليل الاتجاهات إلى الأعضاء.

كما يتضمن المعرض عدداً من الفعاليات التي تهم شريحة واسعة من المهتمين والعاملين في مجال الحديد والصلب والقص واللحام، من أبرزها مجموعة واسعة من الندوات التقنية التي تستقبل زوارها من العاشرة والنصف صباحاً ولغاية الخامسة مساءً يومي 16 و17 يناير، حيث تتضمن عروضاً تقديمية عن أحدث المنتجات من خلال جلسات تفاعلية لتبادل وجهات النظر حول احتياجات الصناعة وتفضيلاتها.

وستعقد خلال المعرض 13 ندوة تطبيقية وتجارب حيّة لأحدث الابتكارات التكنولوجية في صناعة المعادن والصلب، يناقش الخبراء خلالها العديد من المواضيع المتخصصة في هذا المجال ومن أبرزها حلول تركيب الصلب الهيكلي الشاملة، والتقنيات المبتكرة للحفر والتنسيب، وتقنيات التصنيع الرقمي المتقدمة، وخامات النفط والغاز، وغيرها من الموضوعات التي سوف تحقق الاستفادة لأصحاب المصالح.

ويفتح المعرض الذي يعتبر حدثاً دولياً لجميع متطلبات المعادن واللحام والتشطيب، أبوابه أمام الزوار من الساعة 10 صباحاً ولغاية 7 مساءً، ويتيح الدخول المجاني للتجار والمهنيين.