من الخدمات المصرفية عبر الجوال إلى الخدمات الرقمية: تطبيقات أوندوت سيستمز تعيد قدرة التحكم الى المستخدمين

أعلنت ’أوندوت سيستمز‘، الشركة الفائزة بجائزة أفضل العروض في فعاليات ’فينوفايت‘ لربيع 2014 التي أقيمت في مدينة سان خوسيه بولاية كاليفورنيا، أنها بصدد طرح أحدث منصاتها وتطبيقاتها للدفع المطوّرة خلال فعاليةت "فينوفايت الشرق الأوسط" التي تُعقد بين 26 و27 فبراير في دبي، و"فينوفايت أوروبا"، من 6 إلى 9 مارس في لندن، بالمملكة المتحدة.

أصبحت الخدمات المصرفية عبر الجوال القناة المفضلة للمستهلكين، لتنفيذ نعاملاتهم وأعمالهم اليومية، حيث بلغت نسبة الخدمات المصرفية التي أجراها الناس من جميع الأعمار نحو 53 في المائة عام 2016. نتيجة لذلك، تقدم المؤسسات المالية مجموعة كبيرةً من التنبيهات عبر الجوال فيما يخص الحسابات المصرفية وبطاقات الدفع.

ووفقاً لأبحاث جديدة أجرتها مجموعة "ميركاتور" الاستشارية لصالح شركة ’أوندوت سيستمز‘، تعدّ التنبيهات الأكثر شعبية تلك المرتبطة بالتنبيهات من الاحتيال الذي يطال بطاقات الائتمان والخصم وبطاقات الدفع المسبق، التي يستخدمها نحو 55 في المائة من المستهلكين. بالإضافة إلى ذلك، أعرب حوالي نصف المستهلكين (47 في المائة) عن اهتمامهم بقدرات التحكم بالبطاقات المصرفية القائمة على التطبيقات عبر الجوال، مقابل 41 في المائة عام 2014. ومع توقع استمرار هذا النمو، ترى شركة ’أوندوت‘ الفرصة سانحة لتحقيق المزيد من الإنجازات في هذا المجال.

تسمح ’أوندوت‘ لحاملي البطاقات "بالتحكم عن بعد" ببطاقات الائتمان والخصم القائمة من خلال التطبيق الذكي. يمكن لأصحاب البطاقات تشغيل البطاقات أو وقفها عن العمل؛ وتحديد ضوابط الاستخدام بحسب الموقع والتجار وأنواع العمليات وحدود الإنفاق؛ فضلاً عن تلقي التنبيهات والعروض والرد عليها فوراً. يمكن للأهل أيضاً التحكم بإنفاق أفراد عائلتهم، ويمكن لأصحاب العمل وضع الضوابط على مشتريات الموظفين.

وبفضل هذه الابتكارات، تمكنت الجهات المصدرة للبطاقات من خفض تكاليف الاحتيال بنسبة 60 في المائة، وزيادة العائدات على البطاقات بنسبة 50 في المائة، واكتساب حصة في السوق في القطاعات الاستهلاكية عالية النمو.

تُقدَم كل هذه الفوائد عبر تقنية شركة ’أوندوت‘، التي تدمج معلومات المستخدم وتفضيلاته بسلاسة ضمن معيار الدفع العالمي المعتمد من قبل المنظمة الدولية للمعايير "أيزو"، من أجل تحقيق وصول سريع إلى السوق.

وفي معرض تعليقه على هذه التكنولوجيا المالية الحديثة، قال غاري سينغ، نائب رئيس شؤون التسويق في شركة ’أوندوت‘:

"سيشهد تحول الخدمات المصرفية عبر الجوال نحو الخدمات المصرفية الرقمية تسارعاً قياسياً في عام 2018، وذلك بفضل التقدم في التكنولوجيا التي لا تقتصر مهمتها فقط على تمكين المصارف من تقديم البيانات للمستهلكين، لا بل على تزويدهم بمعلومات قابلة للتنفيذ أيضاً. وسيصبح بإمكان المستهلكين اتخاذ قرارات سديدة في الوقت المناسب بشأن أموالهم وكيفية حماية أصولهم المالية. ويسمح الذكاء المضاف إلى نظام الدفع بأن تصبح المدفوعات فورية وغير مرئية، آمنة وسهلة.

وعن مشاركة ’أوندوت‘ في فعاليات ’فينوفايت‘ المقبلة، قالت هيذر ستويل، نائبة الرئيس فعاليات ’فينوفايت‘: "نحن متحمسون للغاية لأنضمام ’أوندوت‘ إلينا في فعالياتنا القادمة. تسعى ’فينوفايت‘ جاهدة لعرض منتجات تعكس مستقبل قطاع الأموال والتقنيات ذات الصلة، وتمثّل تكنولوجيا التحكم عن بعد بالبطاقات من ’أوندوت‘،كل ما يرغب جمهور ’فينوفايت‘برؤيته على المسرح".

وسيكون خبير في التكنولوجيا المالية من شركة ’أوندوت‘ موجوداً خلال فعاليات ’فينوفايت‘ بدبي ولندن لإجراء المقابلات الإعلامية.