غرفة دبي تعزز علاقاتها مع مدينة شنغهاي الصينية بمباحثات واتفاقيات استراتيجية

كشفت غرفة تجارة وصناعة دبي عن اتفاقها مع عدد من المؤسسات والشركات الصينية العريقة لتفعيل التعاون المشترك، وتأسيس شراكات مستقبلية تفيد مجتمعي الأعمال في دبي والصين وذلك في قطاعات متنوعة تشمل الطيران والخدمات اللوجستية والتجارة بنوعيها التقليدية والإلكترونية، وذلك على هامش زيارة قامت بها بعثة للغرفة إلى مدينة شنغهاي الصينية مؤخراً.

ولفتت الغرفة إلى أن وفدها برئاسة سعادة ماجد سيف الغرير، رئيس مجلس الإدارة عقد مباحثات مثمرة مع الشركات الصينية وأبرزها شركة "سي تريب Ctrip" و الخطوط الجوية " تشاينا إيسترن ايرلاينز China Eastern Airlines" وشركة "جيو لسلسلة الإمداد والتوزيع اللوجستية للأغذية Jiuye Food Supply Chain Logistics" وجمعية رواد الأعمال الشباب في شنغهاي وشركة "شنغهاي شينتوغ ميترو لإدارة الأصول" بالإضافة إلى لقاءات عقدتها مع أبرز الهيئات الصينية وأبرزها اتحاد غرف التجارة والصناعة في شنغهاي، واجتماع خاص مع مسؤولين في حكومة شنغهاي.

وكشفت الغرفة عن ان الخطوط الجوية الصينية "تشاينا ايسترن ايرلاينز" ستبدأ بتسيير رحلات مباشرة بين شنغهاي ودبي خلال العام الجاري، للاستفادة من الطلب المتزايد على السفر إلى دبي إثر قرار منح تأشيرات عند الوصول للزوار الصينيين، حيث لفتت الغرفة إلى ان الشركة تعتزم الاستفادة من دبي كبوابة للشحن من وإلى الصين. ولفتت الغرفة إلى انها ستقوم بتعريف الشركة الصينية بشركاء في قطاع الطيران في الإمارة مما سيسهل دخول الشركة الصينية لسوق دبي، ويعزز من روابط طريق الحرير بين الجانبين.

واتفقت الغرفة مع "تشاينا ايسترن ايرلاينز" على بحث فرص تعاون إضافية كالاستيراد من شبكة اعضاء الغرفة إلى الصين وخصوصاً منتجات تشمل القهوة والشوكولاته وزجاجات المياه مما يوفر فرصاً إضافية لأعضاء الغرفة العاملين في هذه المجالات.

واعتبر الغرير إن هذه النقاشات جوهرية وأساسية لتعزيز طريق الحرير، ومساعدة الشركة الصينية على تعزيز حضورها في الأسواق الجديدة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عبر بوابة دبي مما سيعزز من مكانة الإمارة كوجهة عالمية في عالم الطيران، ويساعد قطاع صناعة الطائرات والسفر في الصين على النمو والتطور.

ولفت الغرير إلى أن دبي توفر ميزة تنافسية للشركات الصينية لتمتعها بموقع استراتيجي هام، وبنية تحتية متطورة وفرص استثمارية واعدة، وخبرات هائلة في قطاعات حيوية ورئيسية، مؤكداً إن مكتب غرفة دبي التمثيلي في الصين والذي افتتح في العام 2016 بات بالفعل وجهة مقصودة للشركات الصينية الراغبة بالتوسع في سوق دبي.

وأشار رئيس مجلس إدارة غرفة دبي إلى أن شركة "سي تريب Ctripقد أتمت بالفعل اتفاقيات مع جهات محلية في دبي لتوسيع نشاطها وخصوصاً في مجال التسوق العالمي، لافتاً إلى ان الغرفة تبحث إمكانية الاستفادة من خدمات الشركة في توفير قيمة مضافة لأعضائها.

وبحثت الغرفة كذلك خلال لقاءاتها في شنغهاي فرص التعاون مع شركة "جيو لسلسلة الإمداد والتوزيع اللوجستية للأغذية Jiuye Food Supply Chain Logistics" والتي تستورد منتجات عالية الجودة من الولايات المتحدة الامريكية واوروبا إلى السوق الصينية، حيث تتطلع الشركة الصينية إلى مساعدة المصدرين في دولة الإمارات على تصدير منتجاتهم إلى السوق الصينية والمستهلكين في الصين، حيث تشمل منتجات الأغذية التي تمتلك إمكانات للنجاح في السوق الصينية كل من التمور والأزهار الطازجة، والشوكولاته حيث بإمكان الشركة توفير خدمة توصيل سريعة إلى المستهلك الصيني أو متاجر التجزئة في غضون 48 ساعة.

كما بحثت الشركة مع رئيس مجلس إدارة غرفة دبي إمكانية توسيع نشاطاتها في إنتاج الأغذية والطعام إلى دبي والمنطقة وخصوصاً تصدير الخضراوات والفواكه، حيث سبق لمكتب غرفة دبي ان نجح في تعزيز تواجد الشركة الصينية في دبي، وجمعها مع إحدى سلاسل "السوبرماركت"، حيث بدأت الشركة بالفعل تصدير منتجاتها إلى دبي عبر هذه السلسلة.

ولفت الغرير إلى ان شركة "جيو لسلسلة الإمداد والتوزيع اللوجستية للأغذية Jiuye Food Supply Chain Logistics" طلبت من الغرفة المساعدة في تعريفها بفرص الاستثمار في دبي خصوصاً في مجال خدمات تصدير وتخزين الأغذية والتجارة الإلكترونية بجانب الأغذية، مؤكداً إن الغرفة تعمل حالياً على تنسيق هذا التعاون، وتوفير فرص للقاءات الأعمال مع شركات دبي لتأسيس شراكات اقتصادية.

ووجه الغرير دعوة لكبار المسؤولين الذين التقاهم ومن بينهم رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة في شنغهاي، سعادة وانج زهيزيونج لزيارة دبي، وبحث ترتيبات الشراكات والاتفاقيات ، والإطلاع على بيئة الأعمال عن كثب، مبدياً التزام الغرفة التام بتوفير كافة التسهيلات التي تثري تجربة الشركات الصينية، وتعزز رغبتها بالاستثمار في سوق دبي.

وعبر الغرير عن شكره للتعاون المثمر مع قنصلية دولة الإمارات في شنغهاي وخصوصاً سعادة راشد القمزي، قنصل عام دولة الإمارات في شنغهاي، معتبراً إن الدولة وعبر قنصليتها هيأت كافة الإمكانات التي ساهمت بإنجاح البعثة وتحقيقها لأهدافها.

ونظمت الغرفة لقاء اعمال مميز احتفالاً بالسنة الصينية الجديدة، حضره أكثر من 100 شخصية رفيعة المستوى تمثل القطاعين العام والخاص في شنغهاي، حيث استعرض الغرير أمام الحضور المزايا التنافسية لإمارة دبي، وإمكانات النمو والتطور التي توفرها للشركات الصينية الراغبة بالتوسع عبر بوابة دبي.