’دافزا‘ تنظّم ’منتدى السعادة‘ لموظفيها وموظفي الجهات الحكومية

نظمت سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي ’دافزا‘ ورشة عمل تحت عنوان ’منتدى السعادة‘، لاكتشاف مدى سعادة الموظف الفردية، وذلك عبر عملية تركيب قطع "الليغو" الصغيرة، حيث شارك فيها موظفو ’دافزا‘ وعدداً من موظفي الجهات الحكومية.

وجاءت الفعالية دعماً لخطة ’دافزا‘ للسعادة 2017 – 2021، المنبثقة عن البرنامج الوطني للسعادة والإيجابية والذي يتضمن مجموعة من المبادرات توفر بيئات مبتكرة للموظفين وترسخ القيم التفاؤل كأسلوب حياة في مجتمع الإمارات.

وقامت ورشة العمل على فكرة "بناء نماذج صغيرة لوصف لحظات سعيدة" حيث نفذ المشاركون تصاميم السعادة كما يرونها وبما تعنيه لهم، من خلال تركيب هذه المجسمات البسيطة والصغيرة. وتهدف الورشة إلى إفساح المجال أمام كل موظف لوضع تصور منفرد للسعادة، عبر تشغيل المنحى الإبداعي في الدماغ واستخدام قوة الخيال واللعب.

وتميزت الفعالية الابتكارية بالجمع بين العمل الفردي والعمل الجماعي، والإضاءة على أهمية الفرد في عمل الجماعة، وكيفية التعاون فيما بينهم دون أن يلغي عمل الفريق إبداع الفرد وشخصيته المستقلة ومفاهيمه الخاصة.

وتعليقاً على الحدث، قال ابراهيم البنا مدير أول إدارة الموارد البشرية في ’دافزا‘: "أطلقنا هذه الورشة الأولى من نوعها لتضاف إلى سلسلة النشاطات والفعاليات التي تقوم بها ’دافزا‘ تقديراً لموظفيها ودعماً لأفكارهم وتعزيزاً لأدائهم المهني المتميز".

وأضاف: "جمعت الفعالية بين الترفيه والتثقيف لتتماشى مع التزام ’دافزا‘ القوي بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، الذي أكد أهمية الاستماع لآراء وأفكار كافة الأفراد والمؤسسات واقتراحاتهم فيما يتعلق بتحقيق السعادة والإيجابية لدى مجتمع الإمارات".

وشكل ’منتدى السعادة‘ منصّة لالتقاء الأفكار والتعبير عن المواهب والمشاعر على حد سواء، وذلك بهدف تعزيز سعادة الموظفين واكتشاف اهتماماتهم وتفعيل الاتصال فيما بينهم بما يخدم انتاجيته ومصلحة العمل. وتبادل المشاركون خلال الورشة قصصهم وتصاميمهم مع الفريق، للانتقال معاً إلى واقع أكثر تطوراً، يؤمن بيئة عمل سعيدة وإيجابية بين الموظفين.

هذا وتضع ’دافزا‘ السعادة في قمة أولوياتها كونها هدفاً وطنياً أساسياً، يدعم عملية تحوّل دبي إلى المدينة الأذكى عالمياً، فتعمل على توفير بيئات متفائلة وسعيدة لكافة موظفيها، وترسيخ القيم الإيجابية في كافة الأقسام والإدارات، نظراً لما يؤثر ذلك على الخدمات والمزايا وبيئة العمل ككل.

وكانت ’دافزا‘ قد أطلقت في العام 2017 خطتها الخاصة للسعادة التي أكدت مجدداً التزام ’دافزا‘ بالمسؤولية المجتمعية، وإسعاد الموظفين كما المتعاملين، وخلق بيئة عملية تحقق راحة الموظف ورضاه، بما يتماشى مع توجهات القيادة. وتضمنت الخطة 8 مبادرات رئيسة، تحمل كل منها هدفاً ورسالةً وآلية تطبيق خاصة، وتجمع بين سعادة الموظف الفردية وسعادة الفريق، وتعزيز التواصل والمودة.