معهد المحاسبين القانونيين ICAEW يحتفل بأول خريج لدبلوما تمويل الشركات بالمنطقة

حظِي السيد فارس مقداح من شركة آتكينز أكويتي بتقدير معهد المحاسبين القانونيين في إنجلترا وويلز ICAEW كونه أول خريجي دبلوما تمويل الشركات في منطقة الشرق الأوسط.

تزوّد دبلوما تمويل الشركات الأفراد بالمعرفة الأساسية والضرورية التي يحتاجونها للعمل في قطاع تمويل الشركات. وتهدف إلى التأكد من أن الحاصلين عليها يمتلكون المهارات والمعارف للاستجابة بفاعلية إلى المواقف المعقدة ضمن معاملات تمويل الشركات، مما يعزز من القيمة التي يضيفونها لأي مؤسسة.

وتعليقاً على هذا الإنجاز، قال فارس مقداح: "إنني فخور جداً كوني أول خريجي دبلوما تمويل الشركات في المنطقة. لقد ساعدتني خبرتني المهنية كثيراً في الدراسة، ووجدت البرنامج عملياً للغاية. لم تكن أبداً مجرد قراءة كتاب والخضوع لاختبار حول ما قرأته، بل تمحورت أكثر حول الخبرات العملية وما تتخذه من قرارات. لذلك، أوصي زملائي في مجال المحاسبة والتمويل بالتقدم للحصول على دبلوما معهد المحاسبين القانونيين ICAEW في تمويل الشركات".

وقال مايكل آرمسترونغ، المحاسب القانوني المُعتمد والمدير الإقليمي لمعهد المحاسبين القانونيين ICAEW في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا (MEASA): "إن الأشخاص المجتهدين مثل فارس مقداح هم من نحتاجهم من أجل دعم التنمية الاقتصادية المستدامة في المنطقة خلال السنوات المقبلة. وليس لدينا أدنى شك في أنه سيقدم مساهمة ممتازة في أي مؤسسة يعمل بها، ونتمنى له مسيرة مهنية مليئة بالنجاح والتوفيق. ونحن فخورون وسعداء بالاحتفال معه بهذا الإنجاز".

وتمنح دبلوما تمويل الشركات معرفة متقدمة في مجال تمويل الشركات، فضلاً عن المهارات والخبرات ذات الصلة. وقد وضع المساق الأكاديمي من قبل خبراء تمويل الشركات، ويقدم برنامجاً عملياً متكاملاً يشمل الصفقات والمعاملات، بحيث يعطي معرفة قوية عن تمويل الشركات - من قواعد الإدراج والقوانين، إلى كيفية إعداد وإنجاز صفقات الأسهم الخاصة، أو تمويل مشروع رأس مالي ضخم. وتحظى الدبلوما باعتراف سلطة السلوك المالي في المملكة المتحدة (FCA) لتلبية متطلبات المؤهل الإلزامي من أجل إعداد أولئك الذين يحتاجون إلى المعرفة والمهارات والخبرات المتقدمة في مجال تمويل الشركات.